موقع جوابك التعليمي
0 تصويتات
في تصنيف عام بواسطة (70.4ألف نقاط)
في هذه العجالة اعزائي القراء سنجيب عن السؤال المذكور آنفا.

تم ذكر عدن في اول كتاب سماوي انزله الله على نبيه موسى عليه السلام في القرن العاشر قبل الميلاد تقريبا وهو التوراة بان مدينة عدن هي المهد الاول للبشرية فقد خلق الله ابونا آدم عليه السلام فيها وكذا الجنة التي خلقها له ليعيش فيها.. حيث جاء في التوراة التكوين 2 الآيات 9-8 ( وغرس الرب الإله جنة في عدن شرقا ووضع هناك آدم الذي جبله.. واخذ الرب الإله آدم ووضعه في جنة عدن ليعملها ويحفظها).

ولأن اسم عدن يرتبط باسم اول جنة خلقها الله على الأرض وهي جنة آدم فقد ورد اسمها في التوراة سبع مرات وفي الانجيل مرتين وفي القرآن الكريم احدى عشر مرة في احدى عشرة سورة وهي تسميات مرتبطة باسم اول جنة خلقها الله على ارض عدن وحملت اسمها.

وتذكر التوراة انه بعد ان اخرج الله آدم وحوى من الجنة اخرجهما الى ارض حارة ملتهبة. وكلها اوصاف تنطبق على مدينة عدن.. وجاء في القرآن الكريم في سورة المائدة الآية 30 بعد ان اخرج الله آدم من الجنة (( قال فيها تحيون وفيها تموتون ومنها تخرجون)) وهناك حديث نبوي شهير يوضح هذه الآية بان اول نار تخرج من قعر عدن لتبشر بيوم القيامة.. وهذا ما يدل على ان عدن كانت المهد الاول للبشرية وستكون منها اول بداية لنهاية البشرية.

ثم ورد اسم عدن في عشرات المصادر لفترة ما قبل وبعد الميلاد تبين ان عدن ومينائها اقدم موطن بشري.

اما معنى اسم عدن فقد اشار مفسرو التوراة ان كلمة عدن تعني (( بهجة ونعيم)) اي تشبيه لبهجة ونعيم الجنة..  واشارت المعاجم اللغوية (( عدن تعني مكان الاقامة.. وتعني البلد الذي سكن)) وهي توضيحات ان عدن كانت موقع اول جنة خلقها الله لآدم واقام فيها وانها اول منطقة سكنت في الكون.

ونوضح ان تسمية عدن تطلق على الاماكن الصعبة المنال والآمنة للسكن والعيش.. وهذه يعني ان اسمها مشتق من صفات الجنة لان الجنة من الصعب ان يسكنها كل الناس واذا اراد الله لهم سكنتها فهي سكن آمن وعيش رغيد.. نسأل الله ان نكون من ساكنين جنانه.

وقد اصدرت قبل سنوات منظمة اليونسكو التابعة للامم المتحدة تصنيفا عن اقدم مدن العالم وذكرت عدن في المرتبة الرابعة.. ولان تاريخ شعبنا اهملته بل دمرته قياداته الغبية السابقة والحالية ومن يدعون اليوم انهم يمثلون ارادة شعبنا يسيرون على نهج اسلافهم ولم يوجد من يدافع عنه فقد تقدمت ببحث علمي من نسختين الى مكتب الامم المتحدة في صنعاء مكون من قرابة 50 صفحة احتجيت فيه على وضع عدن في المرتبة الرابعة بين اقدم مدن العالم مثبتا بعشرات الدلائل التي لا تقبل الشك انها اقدم مدينة على وجه الارض.

نقول لعدن لقد كتبنا تاريخك ودافعنا عنه لاننا على يقين مطلق من عظمته وكنا نتمنى ان ندفن تحت ثرائك لاننا عشاقك الحقيقيون ولكن يبدو انها امنية مستحيلة لان اللصوص والمنافقون والخونة هم الذين يتمتعون بخيراتك.. هم الذين يمتلكون القصور على شواطئك الجميلة اما نحن لانمتلك فيك ما يستحق الذكر.. ولهذا نحن بعيدون عنك اجسادا قريبون منك ارواحا. وكي لا تغضبي وتتهميننا باننا تخلينا عنك فقد فضلنا ان نترك الوطن كله ونبحث عن وطن بديل ندفن فيه جثثنا.

والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله واصحابه ونحن معهم بحوله وقوته.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك إلى جوابك، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من قبل المختصين في المجال .. اجابة لجميع الاسئلة التعلمية في جميع المراحل التعليمية من قبل استاذة مختتصين
...